الأحد، 9 نوفمبر، 2008

الفن الثامن!

سكووووووت حنصور !
"غزة تغرق في الظلام"
المشهد الأول
كلاكيت تالت مرة

الخميس، 23 أكتوبر، 2008

حماس وحكمة

تخيلوا أن شاباً مراهقاً يتمتع بالتأني و بالحكمة، كم ستكون حياته صعبة؟
وتخيلوا أيضأ ان رجلأ ستينيا يتمتع بالحماس ولكن بلا حكمة،
فكم ستكون حياتنا نحن صعبة؟؟؟؟

السبت، 4 أكتوبر، 2008

اعلان ضروري

أخي المواطن، انتبه!! تنتهي عطلة عيد الفطر السعيد مساء السبت الموافق 4/10/2008 حسب اعلان رام الله، أما حسب اعلان غزة فتنتهي صباح الأحد الموافق 5/10/2008 ؟؟؟؟ لذا اقتضى التنويه، وشكرا.

الأربعاء، 17 سبتمبر، 2008

سلطة 2

بعث الامام علي لعامله على البصرة (عثمان بن حنيف) برسالة بعد أن أبلغة الأخير انه دُعي الى وليمة فحضرها، فقال علي في الرسالة عن نفسه : " ولعل بالحجاز أو اليمامة من لا طمع له في القرص (الرغيف) ولا عهد له بالشبع، أأقنع من نفسي بأن يُقال هذا أمير المؤمنين ولا أشاركهم في مكاره الدهر أو أكون أسوة لهم في جشوبة العيش؟؟؟"

سلطة 1

أشرفت إمرأة تقية على الوزير علي بن سليمان (أحد أهم وزراء الدولة العباسية) وهو يسير في موكب ضخم مهيب. فسُئلت عمن يكون هذا المهيب الجليل وكانت تعرفه فقالت : هذا رجل سقط من عين الله فابتلاه بما ترون.

الخميس، 11 سبتمبر، 2008

الدنيا جنة بيضاء

لطالما أثارت هذه العبارة "الدنيا جنة بيضاء" فضول صديقي بلال عندما كان يقرؤها على باب احد المحال التجارية يوميا وهو في طريقه للجامعة، وتساءل دوماً عن سر تفاؤل هذا الرجل بالدنيا حتى رآها جنة بيضاء؟ جمع صديقي عزمه واقترب من المحل ليسأل صاحبه عن سر تفاؤله الشديد! وبباب المحل بادره البائع بالسؤال "اؤمرني" وفي اللحظة عينها كان نظر بلال يدقق في عبارته المفضلة، أجاب صديقي بارتباك "شكرا" وأكمل طريقه مبتسماً مندهشاً من شدة المفارقة بين" الدنيا جنة بيضاء" وبين " لدينا جبنة بيضاء".

الاثنين، 18 أغسطس، 2008

محمود درويش ... وداعا

نسر يودع قمته عاليا عاليا، فالاقامة فوق جبل الاولمب وفوق القمم قد تثير السأم وداعا، وداعا شعر الالم